الأربعاء, تموز/يوليو 17, 2019
  • 1
  • 2
أعلن رئيس مجلس الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان معالي الدكتور محمد بن أحمد الكنهل عن إطلاق الحملة السنوية طيلة شهر رمضان المبارك لمساعدة مرضى السرطان في المملكة، والتي تهدف إلى تقديم الخدمات الطبية والاجتماعية لهؤلاء المرضى. وأوضح "د.الكنهل" إن الحملة ستنطلق تحت شعار "أنا أقدر وأنت تقدر" لما له من أثر كبير في إحياء التفاؤل والأمل في نفوس المرضى حتى يغطي على واقعهم المؤلم ويتمكنوا بذلك من تمثل قيم التوكل على الله والتفاؤل والرضا بقضاء الله وقدره والإيمان بعدم استحالة الشفاء من هذا المرض، وأضاف أن الحملة قد أطلقت في الشوارع والمراكز التجارية والمطاعم وأشار بأن تعاون الجهات في تنظيم هذه الحملة يعد دليلا على تضافر الجهود والتكاتف تجاه التوعية. وبين "د.الكنهل" أن الجمعية سبق وأطلقت الأعوام السابقة في المملكة لدعم هذا العمل الإنساني، وأوضح ان الهدف من الحملة هو توسيع نطاق خدمات الجمعية واستفادة أكبر شريحة ممكنة لمرضى السرطان في المملكة من هذه الخدمات، مشدداً على أهمية الجانب التثقيفي والتوعوي بمرض السرطان، والتعريف بالجمعية والخدمات التي تقدمها، وتسويق وترسيخ أسم الجمعية في أذهن الناس. وطالب "د.الكنهل" جميع فئات المجتمع بدعم مرضى السرطان من خلال الرقم (5070) مبينا أن قيمة الرسالة الواحدة هي 10 ريالات وللاشتراك الشهري يتم إرسال رقم (1) على (5070)، حيث تبلغ تكلفة الاشتراك الشهري 12 ريالا سعوديا علما بأن هذا الرقم متاح للمشتركين في كافة شركات الاتصالات العاملة في المملكة. ودعا رجال الخير إلى دعم ومساندة الجمعية، لما تقوم به من أعمال جليلة وعظيمة للمصابين بهذا المرض.