السبت, كانون1/ديسمبر 15, 2018
  • 1
أقام مركز عبد اللطيف للكشف المبكر عن سرطان الثدي، التابع للجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان، فعالية توعوية بكلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود، وذلك ضمن الأجندة التوعوية للشهر العالمي للتوعية عن سرطان الثدي اليوم الأحد 07/10/2018م. ويهدف مركز عبد اللطيف في مثل هذه الفعاليات التي تقيمها بداخل الجامعات إلى توعية الطالبات وأعضاء هيئة التدريس، حيث تخلل ذلك توعيتهم حول مرض سرطان الثدي، وما هي مسبباته، وكيفية الوقاية منه، بالإضافة إلى حثهم على أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي، وشرح عن الخدمات التي يقدمها المركز لزواره، من خدمات الكشف المجاني لسرطان الثدي، وتقديم المحاضرات التوعوية والتثقيفية، وفي نهاية الفعالية تم الإجابة على الأسئلة والاستفسارات حول مرض السرطان وطرق الكشف الذاتي له. يذكر أن مركز عبد اللطيف للكشف المبكر عمل منذ نشأته في عام 2007م، على تقديم فحص بجهاز الماموغرام لأكثر من 33.000 ألف مستفيدة، وما يقارب7526 سيدة تم فحصهن بالموجات فوق الصوتية، وعدد المستفيدات من الفحص السريري لما دون سن الأربعين 18243 مستفيدة، وعدد الزائرات والمستفيدات من خدمة التثقيف الصحي بالفعاليات الخارجية ما يقارب 40.000 مستفيدة. ويقدم المركز الكثير من الخدمات الاجتماعية من توعية وتثقيف،وخدمات الدعم والوقاية.