الأحد, كانون1/ديسمبر 05, 2021
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4

دشنت الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان ممثلة بمركز عبد اللطيف العبد اللطيف للكشف المبكر يوم أمس السبت معرضاً للتوعية والتثقيف بسرطان الثدي ضمن حملتها #تراكِ_ تهمينا التي أطلقتها مطلع شهر أكتوبر بمناسبة الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي وذلك في مركز المملكة التجاري.

ويتضمن المعرض الذي دشنه رئيس وأعضاء مجلس إدارة الجمعية ركناً للفحص السريري للزائرات الراغبات بالكشف، إضافة إلى ركن تثقيفي بإشراف مجموعة من المتخصصين لتوعية وتثقيف الزوار، وتقديم شرح لطرق الفحص الذاتي، كما تتواجد العربة المتنقلة للكشف التي تحتوي على جهاز الفحص باستخدام جهاز الماموجرام.

ويهدف المعرض الذي تقيمه الجمعية كل عام إلى تقديم المعلومات التثقيفية التي تساهم بتوعية المجتمع عن ماهية هذا المرض، وأسبابه، وطرق الوقاية منه، وطريقة التعامل مع المصابين به، بالإضافة إلى إجراء الكشف المبكر للزائرات.

يُذكر أن الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان تقدم للمرضى الخدمات الاجتماعية، بداية من خدمات الكشف المبكر والنقل والإسكان والمساعدات المالية، وخدمات الدعم النفسي، وخدمات الدعم الوقاية، والمقدمة لمريض السرطان، تمكنت من تقديم أكثر من (200,000) خدمة للمرضى خلال سنوات عملها الماضية، ويمكن المساهمة في دعم الجمعية عن طريق إرسال رسالة SMS فارغة للرقم (5070)، وللتبرع بمبلغ (12) ريالاً شهريا إرسال الرقم (1).