• 1
  • 2
  • 3

أصدرت الجمعية تقريرها للربع الثاني للعام الجاري 2023م، والذي تضمن إحصائيات لأعمالها وخدماتها المقدمة.

وكشف التقرير عن تقديم الجمعية لـ (9,037) خدمة خلال الثلاثة أشهر الماضية، حيث تصدر برنامج المساعدات المالية "داعم" الخدمات المقدمة بـ (2,924) خدمة، يليه برنامج توفير السكن للمرضى بجانب مراكز العلاج "إسكان" بـ (2,402) خدمة، ثم برنامج النقل الداخلي "مشوار" والذي يوفر النقل داخل مدينة الرياض بـ(2,046) خدمة، ثم برنامج الإركاب "ناقل" لتوفير تذاكر الطيران للقادمين من خارج الرياض بـ (1,593) خدمة، تلاها برنامج الإعاشة "مساند" بـ (37) خدمة، ثم برنامج التنويم والعلاج "علاج" المخصص للمرضى غير السعوديين (26) خدمة، فبرنامج المسيرات الشهرية "يسر" بـ (6) خدمات، وبرنامج الأجهزة الطبية " نيسر" الذي يوفر الأجهزة للمرضى المحتاجين بـ (3) خدمات.

وأوضح التقرير بأن الجمعية أقامت من خلال وحدة البرامج والفعاليات والدعم النفسي "حياة" (13) برنامجًا استفاد منها (15.447) مريضًا، كما بلغ إجمالي المتطوعين (97) متطوعًا بإجمالي ساعات تطوعية (4.171) ساعة، ضمن (76) فرصة تطوعية كانت قد طرحت عبر المنصة الوطنية للعمل التطوعي، كما حرصت الجمعية على تفعيل برنامج التدريب التعاوني واستقطاب الطلبة الجامعيين حيث سجلت (31) متدربًا خلال الربع الثاني.

كما قدم مركز عبد اللطيف العبد اللطيف للكشف المبكر التابع للجمعية (1835) خدمة خلال الربع الثاني، حيث بلغ إجمالي السيدات اللاتي أجرين فحص الماموغرام (435) سيدة، والأشعة فوق الصوتية (86) سيدة، أما التثقيف الصحي فقد استفدن منه (523) سيدة.

وبين التقرير بأن مركز عبداللطيف للكشف المبكر قد سجل (10) حالات اشتباه بسرطان الثدي، فيما بلغت إجمالي الاستفسارات الواردة له (781) استفساراً.

ويأتي نشر مثل هذه التقارير من قبل الجمعية تأكيداً على الجهود المبذولة لتوفير أفضل الخدمات لمرضى السرطان وانطلاقاً من مبدأ الشفافية في مشاركة البيانات مع الجمهور، واستناداً لخطتها الاستراتيجية التي كان قد أطلقتها بداية العام الماضي ومدى أثرها وانعكاسها على جودة العمل.

يذكر أن الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان مكنت أفراد المجتمع من المساهمة في تيسير رحلة علاج مرضى السرطان ومساندتهم من خلال متجرها الإلكتروني