الأربعاء, نيسان/أبريل 08, 2020
  • 1
  • 2
استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض في مكتبة بقصر الحكم اليوم رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان الأستاذ سعود بن محمد بن هاجد وأعضاء مجلس إدارة الجمعية. وقدم ابن هاجد أبرز الانجازات والخدمات التي تقدمها الجمعية لمرضى السرطان منذ تأسيسها، والتي تشكلت في عدد من الخدمات، كالخدمات الاجتماعية المساندة والتي تحتوي على عدة برامج، أبرزها الإسكان، والنقل ، والدعم المادي، بالإضافة الى خدمات الدعم النفسي كالبرامج الترفيهية، والزيارات وغيرها، كما تقدم الجمعية الخدمات التوعوية والوقائية من خلال برامج الكشف المبكر مثل مركز عبد اللطيف للكشف المبكر عن سرطان الثدي التابع للجمعية. وفي إطار إبراز الجهود المبذولة استعرضت الجمعية المبالغ المادية المقدمة منذ تأسيسها والبالغ قيمتها أكثر من ( 171،456،252) ريال، في سبيل تحقيق الخدمات البالغ عددها( 187،334) خدمة، وتأتي هذه الخدمات من أجل تحقيق أهداف الجمعية لمساندة المرضى وحرصها على الاستمرارية في علاجهم حتى يتماثلون بالشفاء بإذن الله. يذكر أن الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان تقدم للمرضى الخدمات الإجتماعية، من النقل والإسكان والمساعدات المالية، وخدمات الدعم النفسي، وخدمات الدعم والوقاية، وتمكنت من تقديم أكثر من مائة وخمسون ألف خدمة للمرضى. وأعرب الأمير فيصل بن بندر عن شكره للقائمين على الجمعية، وأبدى دعمه لبرامج الجمعية ومرضى السرطان، مؤكِّداً سموه أهمية بذل المزيد من العطاء لخدمة مرضى السرطان، مشيراً إلى الدور الكبير الذي تقوم به الجمعيات في خدمة المرضى ، متمنيّاً للجميع التوفيق والسداد في أعمالهم. حضر الاستقبال وكيل إمارة منطقة الرياض للشؤون التنموية المكلف سعود بن عبدالعزيز العريفي.