السبت, كانون1/ديسمبر 15, 2018

مـن نحن

تأسست الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان عام 1425هـ تحت رقم تسجيل (257) في وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وذلك لإحساس مجموعة من الأطباء المبادرين بخطر هذا الداء العضال والحاجة الماسة لمكافحته، وما يعانيه مجتمعنا من تسارع انتشاره. ولقد بادر أهل الخير والمتسابقون لنيل الأجر والثواب إلى دعم الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان بعد تأسيسها، وكان في مقدمتهم صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز – رحمه الله – فقام بإنشاء مبنى للجمعية وتقديم دعم سخي لها جعله الله في ميزان حسناته، ثم أشرقت نفوس أهل الخير من رجال الأعمال والوجهاء وجاؤوا على خطى أميرهم يباركون تلك الخطى، فأنشأوا مراكز للكشف المبكر في كل من الرياض والمدينة المنورة ومراكز منتقلة تابعة للجمعية، وتبرعوا بالكثير للجمعية لتمكينها من القيام بوظائفها المتعددة في خدمة مرضى السرطان خاصة والمجتمع بشكل عام.