الثلاثاء, حزيران/يونيو 25, 2019

"جمعية مكافحة السرطان" تقيم مائدة إفطارها الرمضاني بحضور نخبة من الإعلاميين والمشاهير.

أقامت الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان حفل الإفطار السنوي لعدد من المشاهير في وسائل التواصل الاجتماعي والإعلاميين، وذلك في إطار التعريف بحملة الجمعية في شهر رمضان المبارك" أنا أقدر وأنت تقدر" والتعريف بخدمات الجمعية التي تقدمها لمريض السرطان والمجتمع من توعية وتثقيف. وشهد حفل الإفطار الجماعي الذي أقيم في " فندق ومركز المؤتمرات كراون بلازا آر دي سي" بمدينة الرياض، حضور رئيس مجلس إدارة الجمعية معالي الدكتور محمد بن أحمد الكنهل ونائبة الأستاذ سعود بن هاجد، واعضاء مجلس الادارة، الى جانب نخبة من الإعلاميين ومشاهير مواقع التواصل الاجتماعي. كما ابتدأ د."الكنهل" كلمته مرحباً بالحضور الكريم، وشكرهم على تلبية الدعوة، ومن ثم استعرض من خلالها خدمات الجمعية التي تقدمها لمرضى السرطان والمجتمع، بالإضافة الى التعريف بحملة "أنا أقدر وأنت تقدر" وحرصة على دعم محاربي السرطان، ودورها في مجال التوعية والتثقيف، وحرصها على نشر الوعي الصحي في المجتمع والكشف المبكر وطرق الوقاية. مهنئاً الجميع بهذا الشهر الكريم سائلاً الله العلي القدير أن يتقبل منهم الصيام والقيام وأن يعيده على المملكة والأمة الإسلامية بالخير سنواتٍ عديدة، مشيداً بالدعم الخيري من ادارة " فندق ومركز المؤتمرات كراون بلازا آر دي سي " ممثلة في مدير الإدارة المالية سعادة الأستاذ فايز المفرج، والذين كان لهم الأيادي البيضاء، في رعايتهم الكريمة لهذه المناسبة الغالية، كما أشاد بالنتائج المثمرة والنمو المتصاعد الذي حققته الجمعية خلال الفترات الماضية متمنيًا لمنسوبيها مواصلة العطاء في خدمة إخواننا مرضى السرطان. من جانبه اكد نائب مجلس ادارة الجمعية أ. سعود بن هاجد، أن هذا اللقاء يأتي تأكيداً لرؤية وتطلعات الجمعية على توظيف روح التواصل والوفاء مع كافة المؤثرين من اعضاء وداعمين إعلاميين، وما يقدمونه من دور مهم في تحقيق تطلعاتها نحو الإنجاز والتميز، مشيراً الى أن هذا الإفطار يعد ضمن الأهداف التي تسعى الجمعية خلالها إلى إبراز جهود الجمعية والأرقام الكبيرة التي تبذلها لخدمة مرضى السرطان، وتكمن أهمية الملتقيات الرمضانية من تعزيز العلاقات بين الجمعية والداعمين والإعلاميين، وتعميق الصلات التي تربطهم لخدمة مصلحة المجتمع ومرضى السرطان ، حيث اصبح الافطار الجماعي في شهر رمضان المبارك عادة دينية قيمة تشعر الفرد بالانتماء، وتحسن علاقته مع الآخرين، وتدفعه نحو استشعار قيمة الشهر الفضيل في نفوس المسلمين. هذا وقد القى رئيس جمعية إعلاميون كلمته، شاكراً الجمعية على الدعوة، قائلا" أن جمعية إعلاميون هي شريكة لكل عمل إنساني، وهو واجب علينا دعمها"، كما أشاد من جهته بجهود الجمعية متطلعاً المزيد من التوفيق والنجاح. وفي ختام اللقاء قدم د."الكنهل" شكره على تلبية الدعوة وتثمين الحضور، حيث تم تكريم الراعي المستضيف" فندق ومركز المؤتمرات كراون بلازا آر دي سي"، وتكريم الإعلاميين والجهات الإعلامية، وتم التقاط عدد من الصور التذكارية.. يذكر أن الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان تقدم للمرضى الخدمات الاجتماعية، من النقل والإسكان والمساعدات المالية، وخدمات الدعم النفسي، وخدمات الدعم والوقاية، وتمكنت من تقديم أكثر من(100.00) خدمة للمرضى، ويمكن المساهمة فيدعم الجمعية عن طريق إرسال رسالة SMSفارغة للرقم (5070)، وللتبرع بمبلغ (12) ريالات شهريا إرسال الرقم (1).