الخميس, كانون1/ديسمبر 08, 2022

شهدت تحويل 7 سيدات مشتبه بإصابتهن للمستشفيات المتخصصة حملة واجهي خوفك للتوعية بسرطان الثدي تختتم فعالياتها بمشاركة (6,584 ) سيدة

اختتمت الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان ممثلة في مركز عبد اللطيف العبد اللطيف حملتها السنوية للتوعية بسرطان الثدي تحت شعار واجهي خوفك، والتي هدفت لرفع مستوى الوعي للسيدات عن أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي.

وشملت الحملة العديد من الأنشطة والفعاليات بالتعاون مع 26 جهة حكومية وخاصة، حيث أقام المركز أركاناً ومحاضرات تثقيفية لمنسويات الجهات، إضافة لإقامة معرض توعوي ضم غرفا مخصصة للفحص السريري للزائرات الراغبات بإجراء الفحص، وأركان للتثقيف الصحي للإجابة على الأسئلة والاستفسارات الطبية.

وحظيت الحملة بتفاعل كبير من السيدات، فقد استقبل مركز عبداللطيف العديد من السيدات اللاتي أجرين الفحص المبكر عن سرطان الثدي، حيث بلغ إجمالي المستفيدات من الحملة 6,584 سيدة ، شملت التثقيف الصحي، الفحص السريري والفحص بجهاز الماموجرام، و إجراء الأشعة الصوتية، بالإضافة إلى استقبال المركز العديد من الاتصالات والاستفسارات، كما تم تحويل 7 سيدات مشتبه بإصابتهن للمستشفيات المتخصصة لاستكمال الفحوصات اللازمة، إضافة إلى المساهمة في المسؤولية المجتمعية من خلال إتاحة الفرصة لأفراد المجتمع للمشاركة في التوعية عن سرطان الثدي عبر التطوع.

وكرم رئيس مجلس الإدارة الأستاذ سعود بن هاجد وأعضاء المجلس كافة منسوبي ومنسوبات الجمعية والمركز والمتطوعين والمساهمين في إنجاح الحملة.

يذكر أن مركز عبد اللطيف العبد اللطيف يضم عدد من العيادات منها، عيادة الفحص بأشعة الماموجرام، عيادة الفحص بالأشعة فوق الصوتية، عيادة التثقيف الصحي، والعيادة المتنقلة المجهزة بجهاز الماموجرام، ويؤكد على حرصه الدائم لتوعية المجتمع والإجابة على كافة الاستفسارات على مدار العام.